هل تشعر بعدم الراحة أثناء إجراء المقابلات الإعلامية؟ إليك بعض النصائح المفيدة!

أهمية تسويق المؤثرين لتطوير المحتوى الفعال خلال فترة الوباء

أهمية تسويق المؤثرين لتطوير المحتوى الفعال خلال فترة الوباء

أهمية تسويق المؤثرين لتطوير المحتوى الفعال خلال فترة الوباء

 من المعروف أن العالم في تغير وسط تفشي وباء كوفيد-19. ومع ذلك، يجد المسوقون وخبراء الاتصال صعوبة أكبر في إيجاد طرق مبتكرة للتفاعل مع جمهورهم. في مثل هذه الأوقات، يمكن أن يكون للمرونة تأثير كبير في الأعمال. يجب أن تتعلم كل علامة تجارية وشركة أهمية التسويق من خلال المؤثرين.

تزامناً مع دخول البلدان في فترة الحظر، كانت هناك أيضًا زيادة في الاستهلاك الرقمي. نجح صانعو المحتوى الرقمي، مثل المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي، في إيجاد طرق فعالة لزيادة تفاعلهم خلال هذه الفترة. حيث يعملون على مساعدة جماهيرهم من خلال التسلية والمعرفة والتكيف أثناء الأزمة كما يؤثرون بشكل فعال على القرارات المتعلقة بالشراء والتغيرات السلوكية.

 

ما الذي يعنيه ذلك للعلامات التجارية وكيف بإمكانهم الاستفادة من هذه الفرص؟

من المهم للعلامات التجارية أيضاً التفكير في تسويق المؤثرين خلال هذه الأوقات والتعاون مع منشئي المحتوى الرقمي لنشر رسالتهم.

 

انتشار وتأثير عالمي بين مختلف القطاعات العمرية

من السهل الاستخفاف بالتأثير والمدى الكبير والصغير للمؤثرين على نشر المعلومات الواقعية الموثوقة. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي لديهم جمهور من جميع أنحاء العالم. فيكون لديهم القدرة على التأثير في تغيير سلوك الناس خلال هذه الفترة، حيث يقضي المزيد من الناس الوقت على هواتفهم أثناء فترة الحجر المنزلي.

 

global reach

 

وجد تقرير تقني حديث مؤخرًا أن 91 ٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 عامًا في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة يثقون في المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي وقاموا بتعديل سلوك الشراء لديهم بناءً على منشوراتهم / حملاتهم في صفحات التواصل الإجتماعي.

 

محتوى متفاعل ورسالة مهمة

يمكن أن يساعد المؤثرين في توصيل رسالة العلامة التجارية من خلال طرق مبتكرة على وسائل التواصل الاجتماعي. يمكنهم حتى مساعدة الجمهور على التفاعل مع العلامة التجارية. فعلى سبيل المثال، يمكن للعلامات التجارية أن تتعاون مع المؤثرين لمشاركة وإدارة مسابقات للوصول للجمهور بشكل أكبر وأفضل.

سيساعد هذا أيضًا في إعادة الجمهور إلى منصات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالعلامة التجارية. كما أنها تساعد الشركات في إيصال رسالة العلامة التجارية مع جمهورها الرئيسي.

يتعاون المؤثرون أيضًا مع بعضهم خلال الوباء لإنشاء محتوى متفاعل وجاذب.

 

المسؤولية الاجتماعية للشركات – صياغة صورة العلامة التجارية وهويتها

يمكن أن يساعد اختيار المؤثرين المناسبين لحملاتك خلال هذا الوقت في تعزيز صورة علامتك التجارية. إن الأزمة عالمية والجميع في جميع أنحاء العالم يمر بها معا. يمكن أن تساعد حملات المسؤولية الاجتماعية للشركات البسيطة بطريقة “المساعدة في التقدم” في إنشاء حملات لنطاق واسع من أجل الفائدة الاجتماعية.

ليس من الضروري إنشاء حملات مسؤولية اجتماعية للشركات جديدة. يمكن للعلامات التجارية أيضًا التعاون مع المؤثرين لتكون ببساطة جزءًا من حركة اجتماعية أكبر، وتواصل العمل لزيادة الوعي أو المعرفة عن العلامة التجارية بين الناس.

 

collaboration with influencer

 

التعاون مع المؤثرين في حملات المسؤولية الاجتماعية للشركات سيساعد الجمهور على تذكر العلامة التجارية حتى بعد انتهاء فترة الأزمة.

 

محتوى ينتجه المستخدمون

يساعد التعاون مع المؤثرين أيضًا في إنشاء محتوى ينتجه المستخدمون للعلامة التجارية. يساعد إعادة نشر أو مشاركة الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالمؤثرين المشهورين على منصات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالعلامة التجارية في زيادة التفاعل خلال فترة الحملة. من المحتمل أيضاً أن يتفاعل المستهلكون والمؤثرون في هذه المشاركات حتى بعد انتهاء فترة الحملة.

WhatsApp